أهلي سداب يتوج بكأس جلالة السلطان للشباب

توّج نادي أهلي سداب بكأس جلالة السلطان المعظم للشباب لعام ٢٠١٨م وذلك تحت رعاية معالي الدكتور رشيد بن الصافي الحريبي رئيس مجلس المناقصات، وبحضور معالي الشيخ سعد بن محمد بن المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية، ورؤساء وممثلي اللجنة الأولمبية العمانية، والاتحادات، واللجان، والأندية الرياضية.

وحل نادي السيب بالمركز الثاني، وجاء نادي النصر ثالثاً وصلالة رابعاً.

وحصل اهلي سداب على جائزة نقدية قيمتها 30 ألف ريال عماني، بينما حصل نادي النصر على الدرع الفضي وجائزة نقدية 28 ألف ريال، ونال صلالة الدرع البرونزي وجائزة نقدية 26 ألف ريال.

ويشارك في المسابقة كل من نادي عمان وبوشر والسيب وقريات والاتفاق والنصر وأهلي سداب وصلالة وظفار وصحار وصحم والسويق والرستاق والخابورة والسلام وبهلاء والشباب ونزوى والبشائر وسمائل وصور وفنجاء والعروبة والكامل والوافي ومصيرة وينقل وخصب وعبري وبخاء والوسطى

وعن المراكز حتى العاشر، فقد حصل عبري المركز الخامس ونادي البشائر المركز السادس وصحار سابعاً، ونزوى بالمركز الثامن وقريات تاسعاً وصحم بالمركز العاشر.

وتحظى المسابقة بأهمية خاصة في قطاع الرياضة والشباب، وتعتبر داعمًا رئيسيا للأندية الرياضية في تحقيق أهدافها المنشودة والنهوض بالأنشطة الرياضية والشبابية، ويتضح ذلك من خلال زيادة الأنشطة المنفذة بالأندية الرياضية بمختلف أنواعها والحرص على توثيق العلاقة بين النادي والمجتمع بمختلف فئاته كما أن المسابقة تأتي استمرارا للدعم الذي يحظى بها هذا القطاع من قبل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وتأكيدا للدور الذي تقوم به الأندية الرياضية في خدمة المجتمع وتنمية الموارد البشرية تنمية متوازنة رياضيًا وفكريًا من خلال التشجيع على أسس النجاح والتنافس الشريف وتتمحور رؤية المسابقة في المساهمة في رفع مستوى إدارة الأنشطة الشبابية والرياضية والثقافية وتعزيز مكانة الأندية في مجتمعها المحيط. وتعمل المسابقة على دعم وإبراز الجهود المبذولة من قبل الأندية بهدف تنمية وتطوير أدائها على كافة المستويات الرياضية والشبابية والإدارية والمالية وفق معايير التقييم المعتمدة، إضافة إلى تشجيع الأندية لتحقيق معايير الجودة والحوكمة في مجال الإدارة الرياضية، كما تهدف المسابقة إلى تطوير العمل الرياضي والشبابي من خلال دعم المبادرات التي تساعد على تحقيق أهداف الأندية، وتسليط الضوء على مفهوم العمل التطوعي في المجال الرياضي ورفع الوعي بأهمية دور الأندية في رعاية الشباب والاستجابة لتطلعاته.