الأحمر الوطني يخسر ضربة البداية في البطولة الآسيوية

• فيربيك : سنغيّر أسلوبنا أمام اليابان

خسر منتخبنا الوطني بداية مشاركته في البطولة الآسيوية من أوزباكستان بنتيجة ٢/١ وذلك على أرضية إستاد الشارقة الرياضي، ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة السادسة في بطولة كأس أسيا ٢٠١٩ بالإمارات.

وسيطر الأحمر الوطني على مجريات اللقاء، وقد سنحت له أهداف محققة لم تستغل بالشكل المطلوب، ولم يبتسم الحظ لمهاجمي منتخبنا سوى لهدف التعادل الذي سجله البديل محسن الغساني في الدقيقة ٧٢.

وأنطلقت المباراة وسط حضور وحشد جماهيري كبير ساند الأحمر طوال الـ٩٠ دقيقة، والذي بادر بالهجوم حينما أبعد ستيروف رأسية أحمد مبارك كانو في الدقيقة ١٥، بالمقابل غلب على المنتخب الأوزبكي الهدوء والتراجع في المنطقة الدفاعية، وعلى عكس مجريات اللقاء سجل أحمدوف هدف التقدم للثعالب البيضاء من كرة ثابته في الدقيقة ٣٤.

ولم يهدأ الأحمر الوطني في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، وكادت تسديدة محمد المسلمي من تسجيل هدف التعادل لولا براعة المخضرم ستيروف مجدداً في الدقيقة ٤٦.

ودخل منتخبنا الوطني الشوط الثاني بسيطرة تامة، ولكن بمبادرات هجومية خجولة، خصوصاً كرة خالد الهاجري التي لم يحسّن إستغلالها بالتسديد المباشر اتجاه المرمى، حينما ضايقه ستيروف وأبعد الكرة في الدقيقة ٦٠.

وأستمر كوبر بأسلوبه الدفاعي والتضييق على منافذ قوة منتخبنا من الأطراف، بالمقابل تأخر فيربيك بتغييراته عندما أشرك محسن الغساني بديلاً لخالد الهاجري، وقد حقق هدف التعادل بعد تمريرة جميلة من علي البوسعيدي بالجهة اليسرى في الدقيقة ٧٣، سددها بذكاء محرزاً هدف العودة من نقطة البداية بعد دخوله بخمس دقائق فقط.

وأعتمد لاعبي وسط الأوزبك في إرسال الكرات الطويلة للمهاجمين في أسلوب كاد أن يتقدموا بنتيجة المباراة مجدداً؛ بعد كرة وصلت لخامدوف سددها قوية، إلا أن فايز الرشيدي نجح في التصدي لها في الدقيقة ٧٩.
ولم تمضي سوى ٧ دقائق وقد عاود لاعبي الأوزبك أسلوب المباغتة، حينما انفرد شامرادوف بالحارس وسدد كرة قوية، تقدم بها أوزبكستان بالهدف الثاني في الدقيقة ٨٥.

وكاد أن يعادل الغساني مجدداً نتيجة المباراة، لولا أن يرتكب كرينتس إعاقة قد حصل على أثرها البطاقة الحمراء في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

• فيربيك : سنعمل على تصحيح الأخطاء

صرح الهولندي بيم فيربيك مدرب منتخبنا الوطني عقب نهاية المباراة، بأن فريقه لم يحالفه الحظ في الخروج على أقل تقدير بالتعادل، وأضاف فيربيك بأن خبرة لاعبي الأوزبك هي أعطت نتيجة المباراة لهم، وعن مواجهة اليابان أشار فيربيك “بأن خطة اللعب وأسلوبنا الفني سيختلف ولا خيار لنا سوى الفوز”
#صداكم