بأخطاء تحكيمية.. الأحمر الوطني يخسر من اليابان

خسر الأحمر الوطني من المنتخب الياباني بهدف للاشي، ضمن مباريات الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة بكأس آسيا ٢٠١٩ بالإمارات.
وشهدت المباراة أخطاء تحكيمية مؤثرة حينما منح الحكم الماليزي محمد أميرول ضربة جزاء غير صحيحة، حقق من خلالها المنتخب الياباني هدف المباراة الوحيد، في حين حرم منتخبنا الوطني من ضربة جزاء صحيحة، عندما سدد صلاح اليحيائي كرة قوية بداخل منطقة الجزاء، تعرض لها الياباني ناغاتومو بيده في الدقيقة ٤٥

وقد شهدت المباراة حضور كبير للجماهير العُمانية على إستاد مدينة زايد الرياضية في أبوظبي، وأنطلقت صافرة البداية بإندفاع ياباني برغبة كبيرة نحو الأسبقية للهجوم، حيث شهدت الدقيقة الأولى أولى الهجمات الخطرة حينما أرتطمت كرة غينكي بالعارضة، بينما أضاع ميناموني فرصتين على التوالي، الأولى بعد انفراد واجه به مرمى منتخبنا الوطني ولكن تسديدته أبعدها الحارس فايز الرشيدي، والثانية بعد هروبة بالكرة من المدافعين وقد سدد كرة بدون تركيز ذهبت بجوار المرمى.

وعاد الأحمر للمباراة والمبادرة بالهجوم بعد مرور ٢٠ دقيقة، حينما أستطاع صلاح اليحيائي تمرير كرة رائعة لمحسن الغساني وقد استطاع تخطي الحارس غوندا ولكن كرته مرت بجوار القائم.

وتسبب ريتسو العديد من المشاكل لمدافعي منتخبنا من حيث صناعة الفرص والتوغل بمنطقة الدفاع، ولكن واجه إنفراده بالدقيقة ٢٤ تألق الحارس فايز الرشيدي عندما تصدى لكرته القوية، وعادت الكرة لمواطنه توماسو الذي لم تنجح محاولته بالذهاب للمرمى، بعد أن أبعدت كرته من رأسية خالد البريكي.

وتقدم المنتخب الياباني بنتيجة المباراة للاعب هاراغوتشي في الدقيقة ٢٨ بعد أن أحتسب حكم المباراة ضربة جزاء وهمّية، حينما أبعد لاعب منتخبنا رايد ابراهيم الكرة من منطقة الجزاء، ولكن ارتطمت كرته بقدم هاراغوتشي، في حالة تحكيمية إكرامية من الماليزي محمد أميرول.

بينما حرم أميرول الأحمر من ضربة جزاء صحيحة في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، حينما أرتطمت تسديدة صلاح اليحيائي بيد ناغاتومو.

بالشوط الثاني أنحصر اللعب بوسط الميدان، ولم يبادر بيم فيربيك بالتغييرات من أجل العودة بنتيجة المباراة، حيث أستمر بنفس طريقة اللعب ٤/٣/٢/١ في الإعتماد على صلاح اليحيائي لتغذية المهاجم محسن الغساني، ومع الأدوار الهجومية لرائد ابراهيم وجميل اليحمدي، الإ ان التعليمات كانت واضحة في قيامهم بالأدوار الدفاعية بنسبة كبيرة، ومع ذلك تمكن المنتخب الياباني في الوصول بسهولة لمرمى الأحمر بالرغم من وجود محوري إرتكاز، وأستسلم فيربيك للأسلوب الياباني وكان واضحاً بعدم الرغبة في المجازفة الهجومية في التغييرات التي أجراها، حينما دفع بمحمد الغساني بديلاً لصلاح اليحيائي، ليصبح هجوم الأحمر بمهاجمين صريحين، وقد تغير اُسلوب اللعب إلى ٤/٤/٢ بدون صانع ألعاب يساهم في زيادة ورغبة فيربيك في تعديل النتيجة، لتنتهي ثاني مواجهات منتخبنا الوطني بخسارة ثانية بمشواره الآسيوي، ولا بديل عن الفوز أمام تركمانستان إذا ما أراد المنافسة بالصعود كأفضل ثالث من المجموعة، بعد أن أنحصرت المنافسة على بطاقتي الصعود بين أوزباكستان واليابان برصيد كلاهما بست نقاط، ويختتم الأحمر الوطني مباريات مجموعته بمواجهة تركمانستان بيوم الخميس المقبل على إستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة #صدا